الموارد المعدنية تحتفل بحصاد العام ٢٠٢٢م، ووزير المالية يشيد بجهود قطاع المعادن في دعم الاقتصاد القومي

كتب بواسطة: SMRC MEDIA

 

 

أكد وزير المالية والتخطيط الاقتصادي، دكتور جبريل إبراهيم محمد مساهمة معدن الذهب بنسبة كبيرة في موازنة الدولة، وقال خلال مخاطبته الاحتفال الذي نظمته الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة بحصاد العام 2022م وتكريم الشركات المتميزة مساء الأربعاء، قال إن معدن الذهب وصل مراحل متقدمة في صادرات البلاد، داعياً شركات التعدين للتوسع في إنتاج المعادن الأخرى بجانب الذهب.
وامتدح وزير المالية جهود الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة، ووزارة المعادن في زيادة إنتاجية الذهب للعام 2022م، وهنأ الشركات التي تجاوز إنتاجها للربط المحدد في الخطة السنوية، موجهاً في الوقت ذاته بمضاعفة الجهود لدعم الاقتصاد القومي.
 
وفي السياق أعلن وزير المعادن محمد بشير أبونمّو، عن تحديث القوانين واللوائح ومراجعة الأنصبة وعقودات التعدين في العام المنصرم للمزيد من إحكام الرقابة والمحافظة على البيئة والصحة المجتمعية، وكشف وزير المعادن عن جملة من المشروعات التي تم إعدادها ضمن خطة العام الحالي في المعادن المختلفة، مشيراً إلى توقيع عدد من الأتفاقيات مع الشركات والمستثمرين للعمل في مجال الذهب بالبلاد، بالإضافة إلى تطوير عدد من المعدنيين التقليديين وتحويلهم إلى تعدين منظم، ونوه أبو نمُّو إلى إجازة وزارته وقود التعدين لعدد من الشركات، داعياً إلى تقديم المزيد من الجهود لمضاعفة الإنتاج، وامتدح وزير المعادن الجهود التي بذلتها الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة في قطاع التعدين، وقال إن الشركة تعمل بكوادر فنية تتميز «بالهمة في العمل وتحقيق الإنجاز» وأضاف « الشركة تدار بسواعد من الشباب بقيادة مبارك أردول وقد أظهروا جديتهم في العمل ونحن ندعمهم » ،مشدداً على ضرورة الاستقرار في الهيكل الوظيفي للشركة وتحقيف الرضا الوظيفي للعاملين، مع إتاحة فرص التدريب الداخلي والخارجي، ونبه إلى أن الشركة تلعب دوراً مهماً في مجالات الرقابة والتحصيل والمحافظة على البيئة والسلامة.
 
 
 
إلى ذلك أكد المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة مبارك عبد الرحمن أردول استمرار الشركة في بذل المزيد من الجهود في تطوير قطاع التعدين بالبلاد، وقال إننا نسعى لأن تكون الشركة الرافد الرئيسي للاقتصاد القومي القومي بصناعة تعدينية آمنة ومتطورة مشيراً إلى مساهمة الذهب بأكثر من 47٪ من جملة صادرات البلاد، فضلاً عن مساهمة الشركة بإيجاد فرص عمل للشباب بتوظيف عدد 63 موظف جديد في العام 2022، وتمديد أكثر من 700 عقد عمل للموظفين في مختلف ولايات السودان، بالإضافة إلى تدريب أكثر من 400 موظف داخل وخارج البلاد، وأثنى أردول على جهود الشركات التي تم تكريمها لمساهمتها في زيادة الإنتاح، والالتزام بالإشتراطات البيئية، والشركات التي حققت تقدماً في مجال الاستكشاف، وأرجع أردول النجاحات التي تحققت في العام 2022م إلى التنسيق المحكم بين كافة أذرع الوزارة وشركاء العملية التعدينية من شرطة التعدين وأمن واقتصاديات المعادن وحكومات الولايات، والمجتمعات المستضيفة للأنشطة والصناعات التعدينية.
 
 


 
 
 
 
 
 
 
المجموعة: /