الموارد المعدنية تعلن تنفيذ مشروعات خدمية بمبلغ 2 مليار جنيه في العام 2022م

كتب بواسطة: SMRC MEDIA

 

 

 

تعهد قيادات بالشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة، خلال حديثهم في برنامج الاحتفال بحصاد العام 2022م وتكريم الشركات المتميزة، مساء أمس الأربعاء، بمضاعفة الجهود والعمل المستمر لتطوير قطاع المعادن بالسودان، مقدمين التهنئة للشركات التي تم تكريمها لالتزامها بالخطط المجازة من قبل الموارد المعدنية في جوانب الإنتاج والبيئة والسلامة والمسؤولية المجتمعية،
 
 
وقال مدير شركة معادن السودان دكتور محمد عبد الرحيم خليل، خلال تقديمه كلمة الشركة، ممثلاً للمدير العام، إن قطاع المعادن بالسودان قادر على مضاعفة الإنتاجية التي تحققت في العام الماضي، ووجه بضرورة الالتزام بالقوانين واللوائح التي تنظم العملية التعدينية، مشدداً على أهمية الاهتمام بالبيئة والسلامة المهنية للتأكد من ممارسة نشاط تعديني آمن يحقق الرضا للحكومة والمجتمعات المحلية،
 
 
 
 
وفي السياق حذر مدير الإدارة العامة للبيئة والسلامة، بالشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة، دكتور حامد إبراهيم محمد بتوقيع أقصى العقوبات على الشركات التي تخالف الاشتراطات البيئية وتهاونها في الالتزام وتطبيق هذه الاشتراطات، معلناً عن أساليب وأجهزة حديثة يتم استخدامها في عمليات الرقابة على قطاع التعدين بالبلاد، وطمأن إبراهيم في الوقت ذاته المجتمعات المحلية بعدم التخوف من نشاط شركات التعدين، موكداً التزامها التام بالاشتراطات البيئية، مشيراً إلى أن الشركات تعمل في أنظمة معالجة مغلقة بدرجات تحكم عالية، ونوه إلى أن تكريم شركات المتميزة والملتزمة بمعايير البيئة والسلامة في العام الماضي 2022م، سيكون حافزاً للمزيد من الالتزام والتطوير.
إلى ذلك استعرض مدير إدارة التخطيط والجودة وتقانة المعلومات، دكتور نزار عبده مكاوي، تقرير أداء الشركات المستثمرة في قطاع المعادن للعام 2022م، معدداً التطورات التي طرأت، والإنجازات التي حققتها الشركة السودانية للموارد المعدنية في العام المنصرم، مشيراً إلى تنفيذ عدد 97 مشروعاً للمسؤولية المجتمعية للشركات العاملة في قطاع التعدين، بجانب دفع مبلغ 2 مليار جنيه قيمة مشروعات المسؤولية المجتمعية الخاصة بشركة الموارد المعدنية،
 
 
 
وكشف دكتور نزار عن تنفيد عدد 93 مامورية أدارية وفنية للشركة بغرض الإشراف والرقابة والتحصيل ولتطوير نشاط التعدين بالبلاد.
وأوضح أن الشركات التي تم تكريمها "أكثر من 50 شركة" تشمل شركات قطاع الامتياز المنتجك، وقطاع مخلفات التعدين، والتعدين الصغير، بجانب الشركات في مرحلة الاستكشاف، حيث تم تكريم الشركات بمنحها دروع مختلفة وكروت لتسهيل الإجراءات "vip" .
وفيما يختص بتطوير قطاع التعدين التقليدي، كشف مكاوي عن عدد من المشروعات قيد التنفيذ، منها الإحصاء التعديني الشامل وبطاقة المُعدن، ومراجعة تداخلات المعدنيين التقليديين مع مربعات ورخص الشركات، ترفيع المُعدنيين التقليديين لتعدين صغير، وتجميع المعدنيين في جمعيات واتحادات إنتاجية، بجانب إبرام العقد الثلاثي لمعالجة حجر المُعدنيين التقليديين، وتجارب الفصل الفيزيائي للحد من استخدام الزئبق وتفعيل الرقابة الإلكترونية على أسواق التعدين.
 
 
من جهته فقد امتدح مدير الإدارة العامة للرقابة والإشراف على شركات الإنتاج مهندس علاء الدين محمد علي، الجهود التي بذلتها الشركات في العام 2022م والتي بدورها حققت أعلى إنتاجية في تاريخ المعادن بالسودان من إنتاج قطاع شركات مخلفات التعدين، كاشفاً عن تسهيل الإجراءات ومعينات العمل من قبل وزارة المعادن للشركات الأمر الذي أحدث استقراراً في بيئة العمل للشركات، بجانب الدعم الفني الذي قدمته الموارد المعدنية للشركات في مواقع الإنتاج، بجانب تنفيذ سياسات وزارتي المالية والمعادن الرامية لزيادة الإنتاج وتهيئة بيئة العمل للدفع بنشاط التعدين إلى الامام .
 
 
 
 
المجموعة: /