بإشراف وزير المعادن محمد بشير عبدالله محمد الطاهر عمر يتسلم مهامه مديراً عاما لشركة الموارد المعدنية

كتب بواسطة: SMRC MEDIA

 

 

تسلم الأستاذ/ محمد الطاهر عمر، نهار اليوم الإثنين، مهامه مديراً عاماً للشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة، خلفاً للمدير العام «الموقت»، جيولوجي مستشار عثمان سليمان حماد، مساعد المدير العام للشؤون الفنية بالشركة،
وإكتملت مراسم التسليم والتسلم للشركة بينهما، بمقر الهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية( مقر وزير المعادن المؤقت) بمدينة بورتسودان، بحضور وزير المعادن، ورئيس مجلس إدارة الشركة، محمد بشير ابونمّو ،ووكيل وزارة المعادن «المكلف»، جيولوجي مستشار احمد هارون التوم، رئيس لجنة التسليم والتسلم، ومساعدي المدير العام، ومدير أمن وإقتصاديات المعادن، ومدير شرطة تأمين التعدين،
وعدد من مديرى الإدارات العامة والفرعية بالشركة.
وتوقع وزير المعادن،محمد بشير ابونمّو، خلال مخاطبته مراسم التسليم والتسلم، حدوث نقلة نوعية في مسيرة الشركة وقطاع التعدين بالبلاد، خاصة وان المدير العام «الجديد» من المؤسسين لشركة الموارد المعدنية، وأشاد الوزير بدوره فى إستقرار العلاقة المتينة بين الشركة السودانية والمجتمعات الحاضنة لنشاط التعدين وخاصة مجتمعات شركات الامتياز المنتجة ومصانع المخلفات ، وذلك اثناء توليه لمنصب مدير ادارة المسؤولية المجتمعية بالشركة السودانية للموارد المعدنية.
ودعا ابونمّو للمزيد من التنسيق مع الجهات ذات الصلة في القطاع الحكومي وشركات التعدين والمستثمرين، ونبه لأهمية تحقيق الرضا الوظيفي للعاملين مقارنة بما تقدمه الشركة من جهد كبير ومساهمة في الإقتصاد القومي، وأكد الوزير أن الشركة السودانية للموارد المعدنية من الشركات الناجحة وذات مساهمة كبيرة في الاقتصاد الكلي للدولة.
وأوضح أبونمّو أن التغيير في إدارات المؤسسات الحكومية هو سنة الحياة وطبيعة العمل، وقدم الشكر للمدير العام السابق، مبارك أردول على ماقدمه من جُهد كبير في تطوير قطاع المعادن بالسودان.
وقال ابونمّو أن المدير العام السابق«الموقت» جيولوجي مستشار عثمان سليمان حماد، مساعد المدير العام للشؤون الفنية، له مهام كبيرة وقدم جُهد جبار خلال مسيرة تواجده في الشركة.
من جانبه أكد وكيل وزارة المعادن «المكلف» المدير التنفيذي الوزاري، جيولوجي مستشار احمد هارون التوم، تقديم كافة أوجه الدعم والتعاون مع المدير العام الجديد حتى يتطلع للقيام بمهامه على أكمل وجه، وقال ان جميع قيادات الوزارة ستكون له خير سند، ونوه إلى أن محمد طاهر لديه من الخبرات مايمكنه من القيام بواجباته وتنفيذ السياسيات العليا.
من جانبه قدم المدير العام الجديد للشركة السودانية للموارد المعدنية، محمد طاهر عمر الشكر للقيادة العليا للدولة والسيد وزير المعادن للثقة التي منحوها أياه في هذا الظرف الدقيق الذي تمر به البلاد وماتعانيه من حرب وعدوان غاشم يستهدف وحدتها وثرواتها، وقال ان هذه المرحلة تتطلب منا بذل المزيد من الجهود في سبيل الدفع بعجلة الإنتاج وتعظيم الإيرادات ،وأكد ان الشركة السودانيه للموارد المعدنية لها دور اساسي في دعم الاقتصاد الوطني ومن خلال ذلك سوف نعمل بالجد في تحقيق هذا الهدف بتوفير كافة المطلوبات من تحسين بيئة العمل ووضع الخطط والتشريعات اللازمة وبناء الثقة مع الشركاء من القطاع العام والخاص، ونوه إلى إستصحاب كل ايجابيات الفترة السابقة وتجنب السلبيات.
وقدم محمد الطاهر الشكر للمدير العام السابق، مبارك أردول لدوره الكبير الذي بذله من اجل تطوير العمل وتحقيق قدر كبير من الرضى الوظيفى.
وكشف عن إستدعائه من قبل الوزير وعقد إجتماع مُغلق معه يوم امس ، تناولا فيه الكثير من قضايا التعدين ودور الشركة فى عهده الجديد حتى تستمر فى تقلد الصدارة فى رفد الخزينة العامة بالموارد المالية ، وأوضح محمد طاهر عن تلقيه موجهات عامة لهذا الخصوص من السيد وزير المعادن ورئيس مجلس الادارة.
وتعهد محمدطاهر بمضاعفة الجهود لمجابهة كافة التحديات الداخلية والخارجية ومعالجتها لتحقيق أهداف الشركة المتمثلة في زيادة الإنتاج وتعظيم الإيرادات، وأعلن تسخير كل جهدهم لتنفيذ السياسات الكلية للدولة وسياسات وزارة المعادن، وبشّر بحل جميع الإشكاليات التي تواجه شركات التعدين وقطاع التعدين التقليدي، وقال أننا سنعمل على خلق بيئة مناسبة للعاملين ولا نفرق بينهم في المعاملات، مشيراً إلى أن التدرج الوظيفي سيكون وفقاً للتقييم والآداء.

 

 

ضبط أكثر من 112 كيلو جرام من الذهب بولاية البحر الأحمر تتجاوز قيمتها 6.9 مليون دولار

كتب بواسطة: SMRC MEDIA

 

تمكنت قوة من إدارة مكافحة التهريب التابعة لقوات الجمارك بولاية البحر الأحمر من ضبط عدد (46+66) كيلو جرام من الذهب في ضبطيتين مختلفتين كانتا في طريقهما للتهريب إلى خارج البلاد، وقال المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة، ك. مبارك عبد الرحمن أردول، خلال زيارته لإدارة مكافحة التهريب التابعة لقوات الجمارك ظهر اليوم بولاية البحر الأحمر، إن الكمية التي تم ضبطها هي الأكبر من نوعها منذ خمسة سنوات، وأشاد أردول بيقظة القوات النظامية وخاصة إدارة الجمارك متمثلة في الشرطة السودانية وقيادتها في الحرص على المحافظة على ثروات البلاد ومحاربة مخربي الإقتصاد، وقال أردول إن معدن الذهب من السلع الإستراتيجية التي يعتمد عليها الإقتصاد السوداني، ونبة إلى ضرورة مكافئة القوة التي نفذت الضبطية مكافئة مجزية، وتعهد ببذل المزيد من الجهود للمصدرين والتجار وتسهيل آليات التعامل بالقنوات الرسمية للمحافظة على الإقتصاد القومي وحقوق الشعب السوداني.
 
 
هذا وتصل قيمة الذهب المضبوط لحوالي 6.9 مليون دولار ، ياتي ذلك في إطار إحكام الرقابة على السلع الإستراتيجية ومكافحة التهريب والتهرب، واضاف المدير العام للشركة السودانية أن المهربين يشنون حربآ إقتصادية على الدولة من بوابة تخريب الإقتصاد لا تقل شأنآ من الحرب التي يشنها المتمردون على القوات المسلحة.
 
 

وزير المالية يناقش عقبات صادر الذهب والموارد المعدنية تؤكد اهمية التنسيق مع الشركاء

كتب بواسطة: SMRC MEDIA

 

 

 

دعا وزير المالية والتخطيط الاقتصادي دكتور/ جبريل إبراهيم محمد إلى الحفاظ على معدن الذهب باعتباره من الثروات القومية التي ترفد خزينة الدولة، وقال جبريل خلال مخاطبته «الاجتماع التنسيقي لمناقشة وتذليك العقبات التي تواجه عملية صادر الذهب وحصائله» الذي نظمته الشركة السودانية للموارد المعدنية اليوم الخميس بالتنسيق مع منتجي ومصدري الذهب، بمباني جهاز المخابرات العامة بمدينة بورتسودان، أن معدن الذهب إحدى مدخرات الشعب السوداني ويجب أن تكون مسؤولية الجميع وفقآ لسياسات متزنة تراعي مصلحة الدولة والمنتج والمصدر.
 
 
 
وكشف وزير المالية عن العمل على إعادة النظر في رسوم الاستمارة التي تصدر من جهات الاختصاص لعالجة كل القضايا المتعلقة بمعدن الذهب.
من جانبه أكد المدير العام الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة، ك. مبارك عبد الرحمن أردول، العمل بتنسيق مع كافة الجهات ذات الصلة لتحقيق الأهداف المنشودة والمحافظة على ثروات البلاد التعدينية، وكشف
أن الاجتماع شارك فيه كل المختصين من جهاز المخابرات العامة، وزراة الداخليه، إدارة الجمارك، ومنتجي ومصدري الذهب، مشيرا الي الهدف من الاجتماع هو التفاكر للوصول الي روى مشتركة تحقق رغبات كل الجهات ذات الصلة بمعدن الذهب.
هذا وتم خلال الورشة تقديم ورقة عمل عن دور مصدري الذهب قدمها الدكتور سيف الدين عبد الواحد ووجدت الورقة نقاش مستفيض من جميع المشاركين والذين أكدو ضرورة تحقيق مصلحة البلاد ومكافحة تهريب الذهب.

وزير المعادن يهنئ وزير الداخلية ويمتدح يقظة القوات النظامية في الحفاظ على ثروات البلاد

كتب بواسطة: SMRC MEDIA

 

 

قدم السيد وزير المعادن الأستاذ/ محمد بشير عبدلله التهانئ والتبريكات للسيد وزير الداخلية المكلف مدير عام قوات الشرطة السودانية ومدير هيئة الجمارك ومدير مكافحة التهريب وجميع منسوبيهم على ضبط أكثر من 112 كيلو جرام من الذهب بولاية البحر الأحمر خلال شهر كانت في طريقها للتهريب إلى خارج البلاد، وأشاد الوزير بيقظة القوات النظامية وخاصة إدارة الجمارك متمثلة في إدارة التهريب وقيادتها في الحرص على المحافظة على ثروات البلاد ومحاربة مخربي الإقتصاد القومي.
هذا وتصل قيمة الذهب المضبوط حوالي 6.9 مليون دولار ، ودعا السيد الوزير إلى المزيد تجويد العمل في إطار سياسة الوزارة الوامية لإحكام الرقابة على السلع الإستراتيجية ومكافحة التهريب والتهرب.

المدير العام يترأس إجتماع متابعة مقررات إجتماع المكتب التنفيذي الخامس

كتب بواسطة: SMRC MEDIA

 

 

 

ترأس المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية الأستاذ/ مبارك أردول إجتماع متابعة مقررات إجتماع المكتب التنفيذي الذي عقد مؤخرا بمدينة كسلا.
وكان المدير العام مبارك اردول ترأس الاجتماع الخامس للمكتب التنفيذي الذي عقد في ولاية كسلا السبت الفائت، وناقش الاجتماع عديد من الأجندة التي تخص قضايا الإنتاج الحالي ومستقبل العمل في الولايات غير المتأثرة بالحرب.
وشدد على ضرورة المضي قدما في تحقيق الربط الإنتاجي وسد الفجوة في كل ما يتعلق بالصناعة التعدينية والحرص علي انسياب العمل تحديا لكل الازمات.
وأصدر الإجتماع توصيات وموجهات مهمة من بينها أهمية المساهمة في تفعيل دور الرقابة والإشراف على الشركات وحل كافة المشاكل التي أدت الى توقفها خاصة في المناطق التي لم تصلها الحرب.
وقرر الإجتماع نقل مقر الشركة الرئيسي لولاية نهر النيل وشدد على الإلتزام بإستمارات الذهب خاصة في عملية الترحيل من والي.
وتضمنت توصيات الإجتماع كذلك تشكيل لجنة من المستشار القانوني لوضع ضوابط للتعامل مع ضبطيات التهريب، وتوجيه إدارة المسؤولية المجتمعية بتنفيذ المشاريع التي تم إجازتها سابقآ ومراجعتها والوقوف عليها.
وأمن الإجتماع على تحديث قاعدة بيانات الموارد البشرية والشؤون الإدارية والتشديد على تقليل وترشيد الصرف في مكاتب الشركة بالولايات.
وشدد المدير العام على ضرورة تنفيذ مقررات وتوصيات الاجتماع في أقرب فترة ممكنة خلال جدول بمواقيت التنفيذ خاصة الجوانب المعنية بالسيطرة على الصادر والتحكم فيه.
حضر الإجتماع بجانب المدير العام مساعد الشؤون الفنية ومدير المكتب التنفيذي وعدد من أعضاء المكتب التنفيذي.