مباحث التعدين تحبط محاولة تهريب أكثر من 7 كيلو ذهب، وتؤكد قدرتها على ردع المتلاعبين باقتصاد وثروات البلاد

كتب بواسطة: Super User
 
 
 
أحبطت مباحث الإدارة العامة لتأمين التعدين محاولة تهريب ذهب زنة 7كيلو 544 جرام بسوق محلية أبو حمد بولاية نهر النيل، وقال مدير دائرة الأمن وشؤون الولايات، العميد شرطة محمد علي الحسن، إن الضبطية تمت بناءاً على تنسيق متكامل وتبادل معلومات بين مباحث التعدين بولاية نهر النيل وقوات أمن اقتصاديات المعادن الأمر الذي أدى إلى إحباط محاولة التهريب وتوقيف المتهمين، مشيداً في هذا الصدد بشكل التنسيق القائم بين الأجهزة الأمنية المعنية بالحفاظ على موارد البلاد وثرواتها المعدنية، وفي السياق، ثمن مدير الإدارة العامة لتأمين التعدين، اللواء شرطة حقوقي خالد حسن علي الجهود التي ظلت تبذلها قواته المنتشرة في كافة ربوع البلاد من أجل تعزيز الأمن والمحافظة على ثروات البلاد، مؤكداً يقظة الإدارة العامة لتأمين التعدين، وقدرتها على ردع كل من تسوِّل له نفسه مخالفة القانون والعبث بثروات وموارد البلاد، ومحاولة تخريب الاقتصاد، مشيداً بالتعاون الكبير الذي يجده من الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة في التعاطي الإيجابي مع الضبطيات التي تتم سواءاً في المركز أو الولايات، وكان المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة الأستاذ مبارك أردول قد امتدح مواقف الإدارة العامة لتأمين التعدين وما تضطلع به من أدوار متعاظمة في مكافحة التهريب وإحكام الرقابة على كافة المنافذ والمعابر، الأمر الذي ألقى بظلال إيجابية على بسط هيبة الدولة وسيادة حكم القانون، وأشار أردول إلى السياسات التي اتخذتها شركته للإحاطة بالذهب ومحاصرة ضعاف النفوس من المهربين والمتربصين بمقدّرات الوطن، والساعين إلى زعزعة أمن واستقرار البلاد بإقعاد مسيرة الفترة الانتقالية من خلال ضرب الاقتصاد.

 

مباحث التعدين توقف عدداً من المتهمين في ثلاث ضبطيات مختلفة، وأردول يشيد بشرطة التعدين ويؤكد استمرار الدولة في محاصرة ظاهرة التهريب

كتب بواسطة: Super User
 
 
نجحت مباحث التعدين في القيام بثلاث ضبطيات لعدد من المتهمين المخالفين لقانون الثروة المعدنية والمادة 57 من القانون الجنائي تخريب الاقتصاد الوطني ، حيث أوقفت عربة دفار محمَّلة ب 80 جوال مخلفات تعدين أو الكرتة، كما داهمت مباحث التعدين إحدى المزارع في منطقة الجيلي شمال بحري، وألقت القبض على متهمين اثنين وبحوذتهما 46 جوال مخلفات تعدين، وطاحونة وخلاط هوائي، كما داهمت قوات مباحث التعدين منطقة الجيلي ووضعت يدها على عدد اثنين من الخلاطات الهوائية و13 جوال مخلفات تعدين، وامتدح مدير شرطة التعدين اللواء شرطة خالد حسن مرجان الجهود التي بذلتها مباحث التعدين في القيام بالضبطيات الثلاث خلال ساعات من يوم أمس الخميس، مبيناً أن هذه الضبطيات تمت وفق معلومات ومتابعات دقيقة انتهت بتوقيف المتهمين وتدوين بلاغات في مواجهتهم، مؤكداً يقظة شرطة مباحث التعدين واضطلاعها بمهامها في حماية ثروات البلاد وردع كل المخالفين والمتلاعبين بمقدّرات ومكتسبات البلاد، وفي السياق ثمن المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة الأستاذ مبارك أردول الدور المتعاظم الذي ظلت تضطلع به شرطة التعدين بالتعاون مع الأجهزة الأمنية الأخرى في حماية ثروات البلاد المعدنية من خلال الضبطيات المستمرة في العاصمة والولايات الأمر الذي انعكس إيجاباً على محاصرة التهريب، مشيراً إلى السياسات التي تتخذها الدولة للقضاء على ظاهرة التهريب، وهدر موارد البلاد، وتخريب الاقتصاد

 

محكمة وادي حلفا تصدر أحكام بالسجن والغرامة لمستخدمي خلاطات الثيوريا الممنوعة

كتب بواسطة: Super User
 
 
حلفا 27/7/2021(سونا) أصدرت محكمة جنايات وادي حلفا برئاسة قاضي المحكمة مولانا دكتور بشارة عبد الله إسماعيل الحكم بالسجن لمدة شهرين والغرامة المالية 120ألف جنيه وبالعدم السجن ستة أشهر تبدأ بعد إنقضاء فترة السجن المحددة بشهرين ومصادرة المواد والمعروضات وذلك في مواجهة عدد من المتهمين بمدينة حلفا قاموا باستخدام خلاطات الثيوريا الممنوعة والسامة والضارة بالبيئة وصحة وسلامة الانسان والحيوان وأكد مدير إدارة البيئة والسلامة بالشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة بالولاية الشمالية المهندس عبد الرحيم سيد أحمد في تصريح لسونا أن القبض علي المتهمين جاء أثر المعلومات التي وصلت لادارة البيئة والسلامة بالشركة نتيجة للتنسيق والتعاون القائم مابين الادارة ولجان المقاومة والحرية والتغيير بمحلية حلفا لمحاربة إستخدام مادة الثيوريا في عمليات التعدين التقليدي والحد من إنتشار مثل هذه الظواهر بمناطق التعدين وأشار الي أن إدارة البيئة والسلامة بالشركة السودانية للموارد المعدنية بالولاية الشمالية تبذل جهودا كبيرة لمكافحة الثيوريا وذلك من خلال البرامج التوعوية والارشادية عبر الاجهزة الاعلامية المختلفة ووسائل التواصل الاجتماعي وفي اوساط المعدنين للتبصير والتنوير بمخاطر إستخدام الثيوريا علي البيئة وصحة وسلامة المواطنين والمعدنين وأضاف أن الادارة بالتعاون مع بعض الجهات نفذت خلال الفترة السابقة عددا من الحملات بعدد من المحليات والمناطق والقري أسفرت عن ضبط عدد من الخلاطات تستخدم مادة الثيوريا الممنوعة والسامة والضارة وقال المهندس عبد الرحيم سيد أحمد إن الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة تسعي مع الجهات ذات الصلة لادراج إستخدام مثل هذا النوع من الخلاطات ضمن قانون الطوارئ الولائي وتنفيذ العقوبات الرادعة ضد كل من يستخدم خلاطات ومادة الثيوريا وذلك من اجل المحافظة علي البيئة والسلامة تمشيا مع سياسات الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة والاهتمام والمتابعة اللصيقة من قبل المدير العام للشركة المهندس مبارك اردول ومدير الشركة بالولاية الشمالية المهندس المعتصم اسحاق يوسف

 

الموارد المعدنية وشرطة التعدين بالبحر الأحمر ينفذان حملة لضبط المعالجات التعدينية غير الآمنة

كتب بواسطة: Super User
 
 
في إطار مكافحة التعدين العشوائي ورصد المخالفات تم تنفيذ حملة بواسطة إدارة البيئة والسلامة وشرطة تأمين التعدين شعبة المباحث بغرض ضبط التفلتات الناجمة جراء المعالجة التعدينية الغير آمنة وإستخدام مادة الثيوريا وضبطت الحملة عدد 2 مصنع معالجة بحي أم القرى بمدينة بورتسودان إحتوى المصنع الأول على عدد 2 خلاط كبير + كيلو زئبق وعدد 2جوال كربون ومادة الثيوريا وعدد 3 أحواض كرتة وفرن حريق لإستخلاص الذهب وعدد 46 جوال كرتة.
والمصنع الثاني إحتوى على عدد 4 خلاط + كرتة وقطعة ذهب وزن 4 حبات وقد تم إتخاذ الإجراءات القانونية بفتح البلاغات تحت المادة 32 من قانون التعدين 2015.
وقد أشاد مدير الشركة بالولاية جيولوجي/ على الحسن حسين علي جهود إدارة البيئة والسلامة وشرطة تأمين التعدين والتنسيق المباشر لمحاربة تلك الظواهر كما أكد على جهود الشركة السودانية للموارد المعدنية لمحاربة هذه المخالفات وإستخدام مادة الثيوريا بمواقع التعدين والمواقع السكنية والمزارع وذلك للحفاظ على البيئة وصحة وسلامة الإنسان.
من جانبه أوضح مشرف البيئة والسلامة أ. تاج السر ماقيت أن محاربة هذه المخالفات وإستخدام مادة الثيوريا تأتي ضمن جهود الشركة وحرصها على المحافظة على البيئة وصحة المواطنين والمعدنين والتي تجد الاهتمام من قبل المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة ومدير مكتب الشركة بالولاية ومشيرا الي مواصلة الحملات وتكثيف عمليات التوعية وتثقيف المعدنيين بخطورة إستخدام مادة الثيوريا واشاد مدير الشركة بالولاية بجهود إدارة تأمين التعدين شعبة المباحث بقيادة الرائد/ مجدي عبد اللطيف وبإشراف ومتابعة مدير إدارة تأمين التعدين عقيد / أحمد الطيب وتوجيهه بضرورة محاربة إستخدام مادة الثيوريا و إحكام التنسيق بين الشركة وشرطة تأمين التعدين.

 

الموارد المعدنية تدشن مشروعات خدمات صحية، والحكومة توجه بالإسراع في دعم جهود ولاية البحر لمقابلة انتشار جائحة كورونا

كتب بواسطة: Super User

 

     



 أعلنت الحكومة دعمها العاجل لمواطني ولاية البحر الأحمر في مواجهة الانتشار الكثيف لجائحة كورونا التي ضربت الولاية مؤخرا، ووجَّه وزير المعادن محمد بشير أبونمُّو خلال مخاطبته حفل تدشين إسعافات لاندركوزر بفلو إلى عدد من ولايات السودان ضمن برنامج دعم الخدمات الصحية الذي تنفذه الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة، في إطار مشروعات المسؤولية المجتمعية، وجَّه بضرورة دعم السلطات الصحية بولاية البحر الأحمر بعدد سيارتي إسعاف على وجه السرعة للمساعدة في الجهود المبذولة لمحاصرة الجائجة التي انتشرت بشكل متصاعد في الولاية الساحلية وجدد أبونمُّو التأكيد على اهتمام الدولة في أعلى مستوياتها بالمجتمعات المحلية المستضيفة لشركات الإنتاج في قطاع التعدين في السودان، مبيناً أن أموال المسؤولية المجتمعية التي تتدفق على المجتمعات المحلية هي استحقاق ورد اعتبار تحكمه نصوص الاتفاقيات الموقعة بين وزارة المعادن والشركات العاملة في مناطق الإنتاج بولايات السودان المختلفة، وفي السياق امتدح وكيل وزارة المعادن بروفيسور عبد الله كودي سياسة الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة التي جعلت المسؤولية المجتمعية كياناً يتحرك في الولايات ببسط الخدمات الضرورية للمواطنين في المناطق والأصقاع النائية، خدمة للمجتمعات المحلية وليس استهلاكاً سياسيا، إلى ذلك اعتبر المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة، الأستاذ مبارك أردول، تدشين الإسعافات للولايات بالحدث المهم والذي يلبي حاجة المجتمعات المحلية بصفة خاصة والمواطنين في المناطق غير المنتجة بصفة عامة، وأشار أردول إلى الصعوبات والتعقيدات التي واجهت تنفيذ هذا المشروع حتى رأى النور وقال إن ما تم اليوم يمثل الدفعة الأولى بعدد ست إسعافات لعدد أربع ولايات هي البحر الأحمر بسيارتين ونهر النيل بسيارتين وسيارة لكل من الولاية الشمالية وولاية جنوب دارفور، مؤكدا استمرار المساعي لتغطية بقية الولايات تباعاً، مبيناً أن استهداف هذه الولايات يشير إلى توفر الخدمات الصحية من مستشفيات ومراكز علاجية، وكان ممثل الولايات المستهدفة بالإسعافات الأستاذ أدروب أبوآمنة قد أشاد بجهود الشركة السودانية للموارد المعدنية في دعم المجتمعات المحلية عبر مشروعات المسؤولية المجتمعية مؤكداً وقوف مواطني الولايات المنتجة مع سياسات الموارد المعدنية من أجل النهوض بقطاع المعادن وتطوير المناطق المنتجة ببسط الخدمات الضرورية للمجتمعات المحلية.