المدير العام للشركة يستهل زيارته إلى ولاية البحر الأحمر بإجتماع مع مكتب الشركة بالولاية

كتب بواسطة: Super User
 
أستهل الأستاذ/ مبارك أردول المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة. زيارته إلى ولاية البحر الأحمر لتدشين مشاريع المسؤولية المجتمعية للمجتمعات المستضيفة لنشاط التعدين بإجتماع مع موظفين مكتب الشركة بالولاية. حيث إستمع إلى تقرير وافي عن سير العمل في المكتب خلال الربع الأول من العام الجاري. وأستعرض المهندس/ علي الحسين مدير مكتب الشركة بولاية البحر الأحمر و مدراء الإدارات في مكتبه النجاحات التي أحرزتها الشركة بجانب معوقات العمل وتحديات النشاط التعديني. وتم تنوير المدير العام بالترتيبات التي وضعت لتدشين مشاريع المسؤولية المجتمعية بالولاية. الجدير بالذكر أن الشركة السودانية للموارد المعدنية وبحضور الأستاذ/ محمد بشير عبد الله وزير المعادن والدكتور/محمد زين العابدين مدير هيئة الأبحاث الجيولوجية ستدشن جملة من المشروعات التنموية في ولاية البحر الأحمر بتكلفة مالية تفوق 97 مليون جنيه.

 

الشركة السودانية للموارد تُدشن عدد من مشروعات المسؤولية المُجتمعية بالبحر الأحمر

كتب بواسطة: Super User
 
 يدشن وزير المعادن محمد بشير عبدالله عدداً من المشروعات التنموية بولاية البحر الاحمر خلال زيارته للولاية التي تستمر ثلاثة أيام، وجدد المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة الأستاذ مبارك أردول مضي الشركة قدماً في إنفاذ مشروعات المسؤولية المجتمعية لصالح المجتمعات المستضيفة لشركات التعدين بولايات السودان كافة، وكشف أردول الذي يقود وفد شركة الموارد المعدنية إلى ولاية البحر الأحمر، عن حجم مشروعات المسؤولية المجتمعية التي سيتم تدشينها بالولاية الساحلية على يدي السيد وزير المعادن محمد بشير أبونَمُّو والسيد والي ولاية البحر الأحمر المهندس عبدالله شنقراي، مبيناً أن كلفة المشروعات تقارب مبلغ 97 مليون جنيه بمحليتي هيا وجبيت بولاية البحر الأحمر، واعتبر أردول زيارة وزير المعادن إلى بورتسودان بالحدث التأريخي لجهة أنها الزيارة الأولى للوزير خارج العاصمة منذ تسلمه مهام منصبه الجديد وهي خطوة تؤكد اهتمام وزارة المعادن بدعم الخدمات الأساسية وبسط مشروعات التنمية للولايات والمناطق المنتجة، وكان مدير المسؤولية المجتمعية بالشركة السودانية للموارد المعدنية دكتور صديق مساعد قد أكد أن المشروعات التي سيتم تدشينها تشمل تشييد مركز تعليم نسوي بمنطقة هيا وتشييد وحدة صحية أولية بمنطقة شودي محمد هون ووحدة صحة أولية بمنطقة تلكو إلى جانب تشييد عدد من خزانات المياه بمناطق ( شدياب ، أوتيب ، هادي ) بالإضافة إلى مركز صحي بمنطقة " قناييت".

 

أردول يبدي قلقه من استخدام الخلاطات بنهر النيل، ويعلن عن قافلة تنموية إلى البحر الأحمر

كتب بواسطة: Super User


 

جددت الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة، مخاوفها من استمرار استخدام الخلاطات في مناطق التعدين التقليدي بولاية نهر النيل وكشف المدير العام للموارد المعدنية الأستاذ مبارك أردول خلال ملتقى زيادة الإنتاج في قطاع الذهب الذي تنظمه شركته، كشف عن وجود خلاطات للتعدين التقليدي ببعض المنازل تتداول فيها مواد سامة تباع مثل التسالي والفول على الملأ حسب تعبيره، داعياً السلطات الحكومية المختصة والمجتمعات المحلية إلى التعاون للقضاء على ظاهرة استخدام الخلاطات التي وصفها بالكارثة التي تهدد حياة الإنسان والبيئة والعائق الأكبر للاستثمار في مجال التعدين بولاية نهر النيل، وأعلن أردول اتخاذ العديد من القرارات الصارمة للحد من هذه الظاهرة الخطيرة، وامتدح المدير العام للشركة السودانية المحدودة شركات التعدين التي التزمت بأنصبتها في مشروعات المسؤولية المجتمعية الأمر الذي انعكس إيجاباً على الإيفاء بالالتزام الأخلاقي تجاه المجتمعات المحلية من خلال تقديم مشروعات في التنمية والخدمات، وأشار أردول إلى الحراك الاجتماعي والتنموي والاقتصادي الذي أحدثه قطار البناء والعدالة إلى ولاية نهر النيل والذي سيرته الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة خلال الأسبوع الماضي ضمن مشروعات المسؤولية المجتمعية لرد الدين وإزالة المظالم وإحقاق الحق، وأعلن أردول عن ترتيبات تجري لتسيير قافلة محملة بمشروعات تنموية مماثلة إلى ولاية البحر الأحمر ضمن المسؤولية المجتمعية التي تستهدف المجتمعات المحلية بالولاية الساحلية.

المعادن تمتدح سياسات الشركة السودانية للموارد المعدنية

كتب بواسطة: Super User

وزارة المعادن تمتدح سياسات الشركة السودانية للموارد المعدنية، وتطمئن على مساهمتها في نهضة الاقتصاد الوطني

 

  أعرب وكيل وزارة المعادن، بروفيسور عبدالله كودي عن سعادته بمستوى التطور التقني والفني والمهني الذي ينتظم الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة، مما ساعدها على الارتقاء بقطاع التعدين في السودان، جاء ذلك خلال تفقده سير العمل بمباني الشركة، وقال الوكيل إن ما لمسه من تنظيم في الشركة يجعله مطمئناً على قدرتها على المساهمة في النهوض بالاقتصاد الوطني، متعهداً بتذليل العقبات التي تواجه الشركة، معلناً اعتزام وزارته تشكيل لجنة لإزالة التقاطعات والقوانين التي تخالف الدستور ورفع توصياتها إلى مجلس الوزراء، وجدد برفيسور كودي التأكيد على أن الموارد والثروات المعدنية حق أصيل للحكومة المركزية مطالباً الولاة الالتزام بالصلاحيات الممنوحة لهم وفق القانون، وشدد وكيل وزارة المعادن على ضرورة تسهيل الإجراءات أمام المستثمرين لفائدة الدولة، وكان المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة الأستاذ مبارك أردول قد تناول العقبات التي تواجه شركته، مطالباً بضرورة تصحيح بعض الأوضاع الإدارية ومعالجة التشوهات والحد من البيروقراطية التي انعكست سلباً على تأخير تجديد العقودات مع بعض الشركات الأمر الذي يلقي بظلال سلبية على الإنتاج، واعتبر أردول زيارة وكيل وزارة المعادن بالدفع الإيجابي لمزيد من عطاء والتجويد وتحقيق الخطط والبرامج داخل الشركة السودانية للموارد المعدنية.

وزير المالية يتعهد بحسم الفوضى في قطاع التعدين

كتب بواسطة: Super User
 
ملتقى زيادة إنتاج الذهب ينهي جلساته، ووزير المالية يتعهد بحسم الفوضى في قطاع التعدين، وأردول يطالب بتذويب التعدين التقليدي في التعدين المنظَّم
 
أعلنت الحكومة الانتقالية عن حزمة من الإجراءات لنتظيم قطاع التعدين بما يحقق الاستفادة القصوى من الموارد المعدنية، وفي مقدمتها الذهب الذي تعوِّل عليه الدولة كثيراً في حل الأزمة الاقتصادية التي تواجه البلاد وتغطية عجز الميزان التجاري البالغ أربعة مليار دولار، وتعهد وزير المالية والتخطيط الاقتصادي دكتور جبربل إبراهيم خلال مخاطبته الجلسة الختامية لملتقى زيادة الإنتاج في قطاع الذهب الذي نظمته الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة، تعهد بإنشاء بورصة للذهب، والمضي قدماً في تنظيم قطاع التعدين التقليدي الذي يضم أكثر من مليوني شخص، وتطويره ومحاربة الفوضى التي تنتظمه بتعزيز التعدين الصناعي المنظَّم عبر بوابة الشركات، وخلق منظومة وآليات لإحكام التنسيق ومعرفة الشركات المنتجة وغير المنتجة ومراقبة إنتاجيتها من الذهب والسيطرة عليه، وشراؤه بسعر البورصة العالمية، لمحاصرته ومنعه من التهريب، وجدد دكتور جبريل التأكيد على أن الفوضى الحاصلة في البلاد في مجال التعدين غير مسبوقة، مشيراً إلى وجود فجوة كبيرة ببن الشركات التي تعمل في التعدين والمجتمعات المحلية المستضيفة لهذه الشركات، مما خلق عدم رضى مجتمعي، انعكس سلباً على خلق عدة مشكلات في عدة مناطق، وأبدى وزير المالية والتخطيط الاقتصادي عدم رضاه من التعدين، عازياً ذلك لعدم شفافية الحكومة، مطالباً بضرورة توسيع دائرة المسؤولية المجتمعية، وخلق حوار حقيقي مع المجتمعات المحلية لتعزيز خدماتها الضرورية وتنميتها.
وفي السياق التزمت وزارة المعادن بإيجاد حلول ناجعة وعاجلة لكل العقبات التي تقف أمام قطاع التعدين بالسودان، وقال وكيل وزارة المعادن بروفيسور عبدالله كودي إن وزارته عازمة على إزالة كل التقاطعات مابين المركز والولايات وخاصة القوانين المخالفة للدستور، وأبدى كودي أسفه لخروج بعض الولايات عن الدستور وتعديها على سلطات الحكومة المركزية الأمر الذي ألقى بظلال سلبية على إعاقة التعدين، مؤكداً أن الموارد المعدنية ملكية قومية، وتعهد وكيل وزارة المعادن بأن تكون توصيات ملتقى زيادة الإنتاج في قطاع الذهب محل عناية فائقة لدى وزارته.
وكان المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة الأستاذ مبارك أردول قد شدد على ضرورة إحكام التنسيق بين المؤسسات الحكومية لتسريع الإيقاع وانعكاس ذلك على زيادة الإنتاجية في قطاع الذهب، وأكد أردول أن الشركة السودانية ومع كامل التزامها باشتراطات السلامة والبيئة وأنصبة المجتمعات المحلية في المسؤولية المجتمعية، تؤمن على زيادة نسبة إنتاج الذهب للمساهمة في معالجة المشكلات الاقتصادية التي تواجه البلاد، متوقعاً زيادة الإنتاج إلى خمس أطنان من الذهب وارتفاعها لتصل إلـى 21 طن، وشدد أردول على ضرورة فرض الرسوم على جرام الذهب في قطاع التعدين التقليدي دون الـ 10%، قاطعاً بقانونيتها وأحقية الدولة في تحصيل الرسوم، وأقر أردول بوجود عقبات تواجه الشركات ستقوم شركته بتذليلها، خاصة العقبات التي تواجه قطاع الإنتاج، مؤكداً دعم شركاء القطاع الخاص، ومتعهداً بتقديم الدعم الفني والعمل على تنفيذ توصية الدولة على الشركات، وعلى أكثر من مليوني معدِّن في قطاع التعدين التقليدي واستقطباهم حتى لايضروا بالبيئة، مطالباّ بتقليل قطاع التعدين التقليدي وتذوبيه في القطاع المنظم، وأكد المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة التزام شركته بتنفيذ توصيات الملتقى وتعاطيها مع الجهات ذات الصلة وقال "لن يرمش لنا جفن حتى يتم تنفيذ التوصيات وإنزالها على أرض الواقع بما يضمن زيادة الإنتاج في قطاع الذهب". وكان دكتور/ نزار مكاوي مدير الإدارة العامة للإشراف والرقابة على شركات الإنتاج قد إفتتح الجلسة الختامية لملتقى زيادة الإنتاج في قطاع الذهب برفع التوصيات التي توصل إليها المشاركون في الملتقى من الخبراء والقانونيين والمستثمرين مؤكدآ أنها لامست كل المشاكل التي تُعيق زيادة الإنتاج.